AccueilAccueil  CalendrierCalendrier  GalerieGalerie  FAQFAQ  RechercherRechercher  S'enregistrerS'enregistrer  MembresMembres  GroupesGroupes  Connexion  

Partagez | 
 

 repondre 2eme partie

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
med-kamal



Nombre de messages : 6
Date d'inscription : 26/05/2007

MessageSujet: repondre 2eme partie   Mer 26 Nov - 22:23

و أما ثالثا أقول لك أن رأي المخرجة و الكاتبة صائب ، نعم صحيح أن الحجاب ليس هو أهم شيء في الدين لأن الأهم هو الجوهر و ليس المظهر و بعد ذلك يأتي الحجاب كمكمل فقط. قضية الحجاب أخدت أكثر من حجمها في السنوات الأخيرة و أخذت منحى سياسي أكثر من اللازم فأصبحت مجرد لعبة سياسية بيد جماعات و أحزاب سياسية تستخدمها لغرض توسيع قواعدها الشعبية فقط. و أنا متأكد أن أكثر من 80 % من الفتيات اللواتي يرتدين الحجاب في مجتمعنا العربي و الإسلامي يرتدينه فقط للتخلص من رقابة و ضعط المجتمع عليهن، هذا المجتمع الذي يحرم الفتاة حتى من حرية اختيار التعبير عن أنفسهن بالشكل و الأسلوب الذي يقتنعن به. أقول أن الحشمة و الوقار و الحياء أمور مطلوبة و مفروضة على الرجل و المرأة معا، و لكنه من حق الفتاة أيضا أن ترتدي الزي الذي ترتضيه سواء توفر على غطاء للرأس أو لم يتوفر،أعتقد أن مخرجة و مؤلفة الفيلم لم تكن مخطئة حسب ما رويته لنا أنس فهي حاولت أن ترصد لنا واقع يجب أن نعيه و نستوعبه جيدا. نهاية أنس، جميل أن تكون لدينا غيرة على ديننا و قيمنا و لكن شريطة عدم التعصب و لا إثارة حساسيات دينية نحن في غنى عنها. فحمدا لله أن المغرب بلد جل ساكنته مسلمة، فرأيك هذا عن الديانة المسيحية في بلد مثل مصر كان سيقيم الدنيا و لا يقعدها و أظن أنك قد شاهدت فيلم "حسن و مرقس"
أود أن أختم أنني قد قرأت ما كتبته إحدى الأخوات من عضوات المنتدى التي تتمنى و تطمح أن تصبح داعية إسلامية و تؤدي دورها في تبليغ الدين الإسلامي الصحيح للناس، هذا طموح جميل و رائع لا يمكن أن يصدر إلا من فتاة تعرف الله المعرفة الحقة و تخشاه، أنا بدوري أقول لها لكي تحققي أمنيتك هذه ليس من الضروري أن تنتظري عمرو خالد لكي يوجه لك دعوة خاصة من أجل هذا الأمر، أظن أن القيام بهذا الدور ليس من شأنه و لا من اختصاصه، عليك فقط أن تقصدي وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية و تسألي عن برنامج تكويني سنوي تنظمه الوزارة لصالح طلبة و طالبات يتخرجن كمرشدين و مرشدات إسلاميات حيث يباشرن عملهن بمساجد المملكة بعد التخرج، و لا أظنك أيضا أختي الكريمة من الساخطين و الساخطات على الدولة.
أخيرا أشكر الأختين فريدم و هند على ترحيبهما بي بالمنتدى، نتمنى أن نكون عند حسن الظن و عنداك تقلق أنس.

مع مودتي و احترامي

محمد كمال

[b][right]
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
ma_premiere_vie
Admin


Nombre de messages : 1491
Age : 32
Localisation : Salé
Date d'inscription : 05/10/2006

MessageSujet: Re: repondre 2eme partie   Jeu 27 Nov - 1:48

الله يا ودي يا أخي العزيز، و الله إني لمن السعداء بأن أراك مشاركا فعالا معنا برأيك و باختلافك الذي سيغني لا شك المنتدى. و عندي كلام كثير أريد أن أجيبك به، لكن ربما الوقت لا يكفي لأن أطرحه في هذه الساعة. تعلم محمد كمال أن موضوعا كهذا لن نتفق أنا و إياك حوله و إن ناقشناه طويلا. نقاشات مثل هذه لطالما أخذت منا ليال و ليال و نصل ككل مرة إلى طريق مسدود، إلى درجة أننا قررنا كما تعلم أن نتجنبها حتى نتفادى الحدة التي كثيرا ما تطبع كلامنا

و لكني رغم كل هذا سعيد بأن أقرأ رأيك على المنتدى، و طلبت منك مرارا أن تدخل و تكتب و تعبر عن رأيك و تثير نقاشا سيكون إن شاء الله بناء لأن هناك من الأصدقاء من سيعلق و من سيعقب، من سيؤيد و من سيفند و هذا هو الاختلاف المحمود

فقط كي أوضح التباسا وقع لك محمد كمال عندما قرأت جملتي التي قلت فيها "التحول من المسيحية أو اللادين إلى الإسلام"، فأنا لم أقل عن المسيحية أنها لادين، و لست جاهلا كي أقول ذلك. لو كنت شاهدت الفيلم معي لكنت فهمت ما قصدت بهذه الجملة. فبطل الفيلم، الشاب الفرنسي ذو الأصول العربية المسلمة، اسمه الأصلي "محمد"، أبوه مسلم بالفطرة و يمثل دور المهاجر الذي ترك بلاده و قصد فرنسا ليؤسس أسرته و ينجب أولاده من زوجة فرنسية. هذا الولد هو نتاج لهذه الأسرة، لكنه لم يكن مسلما و لم يكن مسيحيا في الوقت ذاته. كان يعيش هكذا، لا هو مسلم و لا هو مسيحي، و لذلك استعملت كلمة اللادين، لأن حتى المسيحية كما تعلم لها طقوس و التزامات و آداب عامة على المسيحي أن يلتزم بها. أسرة هذا الشاب كانت تعيش على هواها، الأب مسلم قديم لكنه قليلا ما يتذكر واجباته كمسلم، و الأم لست تعرف ديانتها، قنينات الخمر جزء لا يتجزأ من مائدة الطعام، و الأخت تعيش مع صديقها داخل البيت حياة الأزواج و بمباركة الأم و الأب. هل هذه مسيحية محمد كمال ؟؟؟

أشكرك على رأيك و ملاحظتك و أتمنى أن تظل وفيا لمنتدى أصدقائك الجدد

_________________
ما أحلى الحياة في طاعة الله
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
hind82



Nombre de messages : 1355
Localisation : salé-tabriket
Date d'inscription : 05/10/2006

MessageSujet: Re: repondre 2eme partie   Jeu 27 Nov - 3:13

أهلا بك أخي محمد مرة أخرى, و هذه المرة تختلف عن سابقتها، فأنت هنا دخلت تناقش ..نعم صحيح الاختلاف لا يفسد للود قضية، لكن ربما عندما يدخل ليناقش ثوابت الدين فهنا يبدأ التعصب و يتمسك كل برأيه..بالنسبة لرأيك على الحجاب أنا معك في أنه ليس هو الدين كله، لكنه جزء لا يتجزأ منه..و معك أيضا حين قلت أن الجوهر أهم من المظهر،صحيح, فاليوم كم من محجبة لا تمث للدين بصلة، و مع ذلك هذا لا ينفي أن علينا الاعتناء بالاثنين جوهرا و مظهرا فكلاهما يكمل الآخر.يمكن أن أتفق معك في عدم واجبية فرض الحجاب من المجتمع على الفتاة،علما أنه مفروض من الدين، و الاكتفاء بالتوجيه..فأنا منذ خمس سنوات لم أكن محجبة و لا أظن أني كنت سأرتديه بفرضه علي من أحدهم،ارتديته اقتناعا مني أنه فرض و أنا بتركه مذنبة في حق الله.
مع أن هذا لا ينفي أني أعصي الله في مواقف أخرى و الفتاة عندما ترتدي الحجاب فلا ترتدي معه لباس الملائكة فهي تبقى بشر يخطأ و يتوب إلى أن يموت. أما عودة للفلم، فأعود و أقول أنه ليس أنا أو أنت من نقر بأهمية الحجاب و فرضيته في الدين فهناك نصوص شرعية و هناك علماء الأمة نتبع آراء أغلبيتهم، أما إن بدأنا نتعامل في الدين بآرائنا الخاصة و فهمنا المتواضع فالأكيد أن الكثير من المستور في الخفاء سيظهر على العلن و ستعم الفوضى أكيد!!
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
Contenu sponsorisé




MessageSujet: Re: repondre 2eme partie   Aujourd'hui à 0:48

Revenir en haut Aller en bas
 
repondre 2eme partie
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1
 Sujets similaires
-
» Affaire # X-S04-E09 Tunguska - 2eme partie
» Bébé de 3 mois s'agite beaucoup dans 2eme partie de nuit
» padre pio 2eme partie
» bébé 11 mois se réveille en deuxième partie de la nuit
» étudier "le liseur" de Schlink?

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
Management pour la réussite :: Le para-universitaire :: Khawateer Manager-
Sauter vers: