AccueilAccueil  CalendrierCalendrier  GalerieGalerie  FAQFAQ  RechercherRechercher  S'enregistrerS'enregistrer  MembresMembres  GroupesGroupes  Connexion  

Partagez | 
 

 jusqu a quand???

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas 
AuteurMessage
mido0005



Nombre de messages : 558
Age : 32
Localisation : France
Date d'inscription : 09/11/2006

MessageSujet: jusqu a quand???   Mar 13 Mai - 7:31

فاس: الأحداث المغربية يشن عدد من الأشخاص، بعضهم ضمن شبكات متخصصة، عمليات واسعة للسطو على تجهيزات
حيوية مخصصة للمنشآت العامة بمدينة فاس، تطال على الخصوص أغطية بالوعات الصرف الصحي والماء الشروب والكهرباء والهاتف، فضلا عن الأسلاك النحاسية. ويعمد المتهمون إلا اقتلاع
أغطية بالوعات الصرف الصحي والماء الشروب والكهرباء والهاتف، فضلا عن الأسلاك النحاسية. ويعمد المتهمون إلا اقتلاع الأغطية الحديدية من مكانها بغرض بيعها والانتفاع من ثمنها، والذي قد لا يتعدى 30 درهما للغطاء الواحد. وبسبب ذلك تبدو عدد من الشوارع والأزقة بالمدينة خالية تماما من هذه الأغطية، مما حول بعض البالوعات إلى حفر تتصيد المارة والسيارات. وسبق لعدد من الأشخاص أن سقطوا فعلا في هذه الحفر وأصيبوا بأضرار وجروح متفاوتة الخطورة. وتعددت شكايات الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء المشرفة أيضا على قطاع التطهير وكذا اتصالات المغرب، إلى السلطات المحلية ومصالح الشرطة القضائية، بخصوص تنامي حالات تعييب وتخريب منشآتها من قبل مجهولين، مما أدى إلى فتح تحقيق في الموضوع، تم من خلاله رصد بعض الأحياء التي يكثر فيها هذا النوع من السطو. وفي هذا السياق ألقت مصالح الأمن مؤخرا القبض على ثلاثة أشخاص متهمين بالسطو على بالوعات الصرف الصحي والماء والكهرباء، فضلا عن تاجر للأشلاء الحديدية بحي «المسيرة» دأب على شراء هذه الأغطية الحديدية وإعادة بيعها من جديد، كما ألقت مصالح الأمن في أوقات ومواقع متفرقة القبض على أزيد من خمسة أشخاص آخرين متورطين أيضا في السطو على أغطية البالوعات... وبالنسبة للأسلاك النحاسية للكهرباء والهاتف تم اعتقال خلال الأشهر القليلة ما لا يقل عن سبعة أشخاص، أغلبهم من قبل الدرك الملكي بنواحي فاس وصفرو، متخصصين في سرقة هذه الأسلاك وبيعها، مما يؤدى إلى تخريب بعض المنشآت الكهربائية وقطع التيار عن بعض المناطق. وتفيد تصريحات المتهمين في محاضر الضابطة القضائية، أن الدافع وراء إقدامهم على هذا النوع من السطو هو الفقر والبطالة وبسبب وجود مشترين لهذه الأغطية، وكذا وجود هذه الأغطية بكثرة في الأماكن العامة وسهولة نزعها من أماكنها، فيلجؤون إلى السطو عليها في واضحة النهار أو خلال الليل، خاصة بالنسبة لتلك الموجودة في مواقع خلفية أو غير مأهولة كما هو الحال بالنسبة للتجزئات السكنية التي لازالت في طور التهييء. وفي جولة بسوق «لافيراي» بحي المسيرة، تبدو الكثير من هذه الأغطية وهي تأخذ مكانها ضمن ركامات من الأشلاء الحديدية والمعدنية الأخرى بجوار أو داخل عدد من الدكاكين، مما يفسر تنامي ظاهرة السطو على هذه القطع الحديدية واتخاذها كحرفة بالنسبة لعدد من الأشخاص بشكل انفرادي أو في إطار شبكات متخصصة. محمد الزوهري
الاحداث المغربي
Revenir en haut Aller en bas
Voir le profil de l'utilisateur
 
jusqu a quand???
Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut 
Page 1 sur 1
 Sujets similaires
-
» Prolongation de stage. Oui mais jusqu'à quand?
» Jusqu'à quand clocherez-vous des deux côtés? (1Rois 18:21)
» Jusqu'à quand?
» Jusqu’à quand ? (Psaume LXXXIX, 13)
» 4ème mois: test sur la trisomie

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
Management pour la réussite :: Catégorie débat :: Sujet d'actualité-
Sauter vers: